اهلا و سهلا بكم في((منتديات بسطاملي)) خدمة لجميع المسلمين

مع تحيات مدير المنتدى عبد الغفور واحد البياتي
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخولدخول  

شاطر | 
 

 مدن وقرى تركمانية في العراق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير
Admin


عدد الرسائل : 256
العمر : 33
الموقع : بسطاملي
تاريخ التسجيل : 18/09/2007

مُساهمةموضوع: مدن وقرى تركمانية في العراق   29/12/2007, 04:33

لايمكن اطلاقا التحدث عن وجود التركمان في محافظتي كركوك واربيل فقط.. لان هناك الالوف من التركمان الساكنين في اقضية ونواحي متفرقة من العراق وخصوصا طوزخورماتو وكفري والتون كوبري ومندلي وخانقين وامرلي والسعدية ومناطق اخرى..قبل عام ١٩٧٦ كانت هناك اقضية ونواحي وقرى تابعة لمحافظة كركوك واربيل وقد تم الحاق الكثير من الاقضية والنواحي بمراكز محافظات اخري مثل صلاح الدين (تكريت) وديالى (بعقوبة) من اجل التقليل من عدد نفوس التركمان في مركز محافظتي اربيل وكركوك . فمثلا لو تمعنا النظر في خارطة محافظة صلاح الدين نجد ان التركمان الذين يسكنون مناطق طوز خزرماتو والقرى مثل امرلي وبسطاملي ومفتول وينكيجه وكوكس وخاصة دارلي وشاه سيوان والبو حسن وبراوجلي ومراتلي وزنكولي وقره ناز وشيخ محسن وسليمان بك . نجد ان ارتباطهم اداريا حصل عام ١٩٧٦ بمحافظة صلاح الدين للغرض المذكور . وان قضاء طوز خورماتو من اشهر الاقضية السليبة التي ظلت مرتبطة اداريا بكركوك طوال العهد الملكي وحتى صدور القرار المجحف من قبل نظام صدام . ان قضاء طوزخورماتو تبعد عن تكريت حوالي ١٣٠ كلم وعن كركوك حوالي 75 كلم . فهل معقول هذا . وان في هذا القضاء نسبة كبيرة من التركمان من ناحية احصاء الساكنين . وطوز خورماتو انجبت العديد من الادباء والمثقفين الذين اثروا الثقافة التركمانية بنتاجات رائعة . كما انجبت المئات من المناضلين واكثرهم قضوا قسما كبيرا من حياتهم في معتقلات وسجون نظام صدام وابرزهم الشاعر الكبير الضرير حسن كوره م والفنان القدير اكرم طوزلي . ومنذ الازل ولحد يومنا هذا فان نسبة كبيرة من اهالي القضاء يلبسون الزي التركماني الاصيل ( الجاكيت والزبون ) ويرتدون اليشماغ الفلكلوري للتركمان. ولو تمعنا باختصار الى القرى المذكوره اعلاه والتابعة لقضاء طوز خورماتو نجد ات قرية بسطاملي تقع على شاطيء أق صو وعلى بعد ۱٦ كلم غربي القضاء والاسم القيم كان ( بوستانلي ) ويسكن فيها عشيرة البيات . وقرية أمرلي هي مركز سكن عشيرة البيات التركمانية وتقع جنوب غرب القضاء وعلى مسافة ٣٠ كلم . وفي القرية مساحات شاسعة لزراعة الحبوب وهي معروفة بتربية الحيوانات . وفي امرلي هناك منطقتان اثريتان ( باشقي قيز تبه سي وقرغ تبه ) . محافظة ديالى (بعقوبة) كان يعرف قديما بأسم (ديالاس). وقد ظهرت ديالى للوجود بالصيغة التي عليها الان بعد ثورة العشرين و تشكيل الوزارة العراقية في عهد الملك فيصل الآول. وتشتهر بزراعة الحمضيات. ومحافظة ديالى معروفة منذ القدم بانها مركز استيطان التركمان في العراق وهي احدى المنافذ الضرورية الى مدن شمال العراق من خلال سلسة جبال حمرين. وقد صدر القرار المجحف من قبل نظام البعث عام ١٩٧٦ بالحاق قضاء كفري لهذه المحافظة اضافة الى القرارات الاخرى باستئصال القرى والمدن التركمانية الاخرى من مدينة كركوك واربيل وذلك حسب الخطه المرسومة بتقليل نفوس التركمان وتصغير مساحات تلك المدن. وكما الحقت بمحافظة ديالى ناحية قره تبه والقرى التالية – بيره – فقيرة – ططران – صنديج – كاروك – جينجال – علي سراي – اما المناطق التي يسكنها التركمان فهي – ناحية قره خان (جلولاء) – قزلارباط – قضاء خانقين – شهربان – ناحية المنصورية – قضاء مندلي – الخالص (دلتاوه) – بدره – ناحية القزانية – قرية الزاوية – وقضاء كفري اشهر الاقضية السليبه عن كركوك بعد طوز خورماتو وتقع على بعد ١٣١ كلم جنوب شرق كركوك. وسميت البلدة في العهد العثماني ب (تاصلاحية)ى وقد انجبت كفري عدد من الادباء والشعراء امثال الشاعر محمد خليل منوّر والمرحوم عادل غمكين والاديب عبدالحكيم رزي أوغلو وعبدالقادر خلوصي كفرلي والاستاذ الدكتور هدايت كمال بياتلي. وقد زار كفري عدد كبير من الرحالة والمؤرخين امثال نيبور سنة ١٧٦٦ م – وابو طالب خان سنة ١٨٠٣ م – وجيمس بكنغهام سنة ١٨١٦ م وفريزر سنة ١٨٣٤ م واخرون. وقد اجمع الكل بأن كفري مدينة تركمانية منعزلة عن المناطق والمدن الكردية تماما. الا انه بعد عام ١٩٤٠ م وبعد الحرب العالمية الثانية. وبسبب المجاعة والبطالة توجهت عوائل كردية نحو كفري. وتكرر المشهد بعد ثورة ١٩٥٨ م وبشكل اثروا على أمن واستقرار السكان التركمان الاصليين ومن جراء ذلك تركوا المدينة وسكنوا في مناطق اخرى. ومن ثم كان لحرب الخليج الثانية سنة ١٩٩١ م الاثر الكبير في نزوح العشرات من العوائل التركمانية عنوة وخصوصا بعد استحداث المنطقة الآمنه في شمال العراق. كل هذه العوامل أدت الى تقليص عدد نفوس التركمان في البلدة. وناحية قره تبه من النواحي الغنية التابعة لقضاء كفري وتقع جنوب كفري بحوالي ٣٠ كلم. قرية جاءت تسمية قره تبه من قره – تبه , أي التل الاسود ولوجود بعض التلال التي كانت تميل الى السواد وتأسست القرية قبل حوالي ٣٥٠ سنة وقبلها كانت قرية صغيرة وأسسها السيد علي بك وهو احد رؤساء القبائل التركمانية أنذاك. وفي قره تبه فيها مرقد الامام ابراهيم السمين المنحدر من نسل الامام موسى الكاظم (عليهم السلام) ومرقد الامام محمد بن علي بن ابي طالب (الحنفية) عليهم السلام. ومعظم العشائر من البيات التركمانية. اما ناحية جلولاء (قره خان) لها اهمية كبيرة كونها تشكل عقدة مواصلات تتفرع منها الطرق المؤدية الى خانقين وايران والسليمانية وكركوك وبغداد ومعظم سكانها من التركمان. ولو تمعنا النظر الى قضاء خانقين نجد ان هناك انتشار كبير لحقول النفط. وان الاكثريةمن سكان هذا القضاء هم من التركمان. وهناك الجسر الحجري على نهر الوند من الاثار التاريخية التي اقيمت في زمن الدولة العثمانية. وتبعد خانقين حوالي ١٠٨ كلم عن بعقوبة وعن العاصمة بغداد ب ١٦٧ كلم. وتسكن خانقين عشائر البيات وباجلان التركمانية وهناك العديد من الاسر والعوائل التركمانية العريقة كأسرة النقيب والجلبي والخطيب. وناحية قزلرباط (السعدية) منطقة زراعية خصبة ويمر بالقرب منها نهر دجلة وتبعد عن بغداد حوالي ١٦٤كلم. ومعظم سكانها من التركمان ومن اشهر احيائها بويوك جامع (الجامع الكبير) – تبه (التل) وجولوك وينكي ئه ولر وغيرها. حيث ان الاسماء تدل على تركمانية الناحية بدون نقاش.. اضافة الى كل هذه الاقضية والنواحي هناك مناطق اخرى سلبت وطالها التعريب والتكريد قبل وبعد تسلط البعث السلطة ومن ثم التهجير القسري والترحيل بدون سبب مبرر.. اضافة الى القرارات الصادرة في تلك الحقبة من الزمن بمصادرة اموال وممتلكات المواطنين التركمان ممن حكم عليهم بالسجن او الاعدام لمسيرتهم النضالية ووقوفهم في وجه عنجية ازلام صدام انذاك. ألم ياتي ذلك الوقت لاسترداد حقوقنا وممتلكاتنا ومدننا وقرانا والعيش في الامان؟ والى متى نبقى ساكتين عن حقوقنا هذه. وماهو دور منظمات حقوق الانسان في الدفاع عن الشعوب. اذا كان يحق للاكراد والعرب والاخرين المطالبة بحقوقهم ورفع الغبن عن مواطنيهم لماذا لايحق للتركمان تلك المطاليب والحقوق.. وهل هذه القرارات حلال عليهم وحرام علينا.. يكفي ماحصل ويحصل لنا وعلينا التحرك في كافة الاتجاهات والمطالبة بكل شبر ارض مسروقة ومختصبة واعادة كافة الممتلكات الى اصحابهم الاصليين..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bastamlye.ahlamontada.com
 
مدن وقرى تركمانية في العراق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اهلا و سهلا بكم في((منتديات بسطاملي)) خدمة لجميع المسلمين :: تركمان العراق :: منتديات تاريخ التركمان العراق-
انتقل الى: